غرغرة الشوك" في أمسية ببيت الشعر بنواكشوط
السبت, 15 يوليو 2017 17:33

alt

  نظم بيت الشعر فى نواكشوط أمس الخميس أمسية شعرية أحياها الشاعر أحمد محمدو عيسى أحمذي، وقدم خلالها تجربته الشعرية عبر قراءة في قصائد مجموعته الشعرية "غرغرة الشوك".

  وأدار الأمسية الشاعر محمد المحبوبي الذي رحب فيها بالحضور، وقدم ورقة تعريفية بشاعر الأمسية، وذلك عبر محوري مسيرته التعليمية والإبداعية، حيث ولد الشاعر أحمد محمدو عيسى أحمذي عام 1970 في الجنوب الموريتاني، وبدأ طفولته في المحظرة (الكتاتيب)، وأتم قراءة القرآن وأمهات النصوص الشرعية، قبل أن ينتقل إلى التعليم النظامي ويحصل على الباكوريا في الرياضيات، ويلتحق بالمدرسة البحرية، التي تخرج منها بدرجة امتياز أهله لإكمال تعليمه في إسبانيا التي عاد منها مهندسا في الملاحة البحرية.   وخلال هذه المسيرة التعليمية بدأ أحمد محمدو عيسى أحمذي مسيرته الشعرية مبكرا، وتمثلت في نشر عشرات النصوص الإبداعية، التي صدرت في ديوان "آهانات وأنات" (2008)، و"غرغرة الشوك" (مرقون)، وهو الآن عضو في المجلس العلمي لاتحاد الأدباء والكتاب الموريتانيين، وشارك في عدة تظاهرات ومهرجانات شعرية، وبرامج أدبية مرئية ومسموعة.   و استمع الحضور إلى الشاعر  ورائد الأدب الموريتاني الحديث أحمد ولد عبد القادر الذي قرأ المقدمة التي كتبها لديوان "آهات وأنات"، والتي عرف من خلال بخصائص التجربة الشعرية للشاعر ولد أحمذي، ورؤيته للشعر في شتى مدارسه وتجاربه.   وتعقيبا على الأمسية، أعلن مدير بيت الشعر في نواكشوط عبد الله السيد الملامح العامة للرؤية العميقة التي قامت عليها تجربة بيت الشعر - نواكشوط، وكشف عن استجابة البيت للمقترح الذي تقدم بها عدد من الشعراء، وخاصة الشباب، وطالبوا فيه بتنظيم دورة تكوينية في فنيات الإبداع الشعري (الموسيقى والأداء، والكتابة).

وأكد أن الدورة ستنظم أيام 27 و28 و29 من الشهر الجاري، مشيرا إلى  أن البيت تحت تصرف الشعراء في مطالبهم؛ إلقاء وتكوينا.

وكان الحضور قد استمع، بتفاعل كبير، إلى الشاعر أحمد محمدو عيسى أحمذي، والذي أبدى سعادته لحجم ونوعية الحضور لهذا الأمسية، وتقدم بالشكر لإدارة بيت الشعر، ومن خلاله إلى مشروع بيوت الشعر في الوطن العربي الذي ترعاه شارقة الثقافة العربية. 

إعلان

الفيس بوك


Face FanBox or LikeBox

إعلان

 

 

البحث