استياء كبير عارم من تحدي التجار قرار خفض الأسعار الذي اقرته السلطات

ابدى العديد من المستهلكين في نواكشوط استهجانهم ودهشتهم إزاء استمرار غلاء أسعار المواد الاستهلاكية الأساسية على مستوى الأسواق والمحال التجارية رغم تأكيد الحكومة اتخاذ قرار رسمي بنفسها.  

واعتبر عدد من هؤلاء أن السطات العمومية لم تتخذ ما يكفي من إجراءات عملية لفرض الأسعار الجديدة؛ مستغربين تحدي التجار للدولة وإصرارهم على تطبيق الأسعار التي حددوها بأنفسهم.

 في السياق ذاته أكد بعض المواطنين في مقاطعة عرفات لمندوب وكالة "موريتانيا اليوم" أنهم فوجئوا برفض الجزارين وباعة اللحوم الحمراء خفض الأسعار من خلال التقيد باللائحة الرسمية التي حددتها ونشرتها وزارة التجارة؛ وكذا من عدم قيام مصالح الوزارة باي تدخل رغم الطلبات التي يقولون إن كثيرين أطلقوها عبر الارقام التي تم نشرها لهذا الغرض.‎