وزيرة التشغيل تشرف على حفل تسليم شهادات ل 60 شابا تكونوا في مجال الزراعة الإيكولوجية والرعوية

 

أشرفت معالي وزيرة التشغيل والتكوين المهني السيدة لاليا كامرا صباح الثلاثاء في نواكشوط، على حفل تسليم شهادات ل60 شابا وشابة موريتانيا أكملوا بنجاح تكوينهم في مركز سونغهاي الإقليمي بجمهورية بنين، تابعوا خلاله تأهيلًا إضافيًا في مجال الزراعة البيئية والرعوية.

ويعتبر هذا التكوين جزء من مشروع تعزيز التشغيل والاندماج المهني في المناطق الريفية الذي تنفذه الوكالة الألمانية للتعاون الدولي في إطار التعاون بين البلدين.

وأوضحت معالي الوزيرة في كلمة لها بالمناسبة، أن هذه الدورة التكوينية المكثفة التي استمرت 6 أشهر تؤكد إرادة وزارة التشغيل لتحديث القدرات المهنية للمتدربين تماشيا مع حاجيات السوق المحلية.

وقالت إن فكرة تكوين الشباب المقاولين القادرين على الإنتاج ومضاعفة مثل هذه المبادرات وخلق سلسلة تكوينات كانت فرصة للاستفادة من هذه الدورات بنقل معارف جيدة.

وهنأت الوزيرة الشباب الذين تعلموا وتأقلموا مع ثقافات أخرى من محيط آخر، مما أكسبهم خبرة إنسانية، ستميز على الدوام شخصيتهم في مجال التسامح والمثابرة.

من جهتها قالت سعادة السفيرة الألمانية المعتمدة لدى موريتانيا السيدة إيزابيل هنين ان تطوير الاقتصاد الجغرافي في موريتانيا أخذ تكوينا ناجحا في مجال التشغيل المحلي.

وأكدت على دعم ألمانيا الدائم لموريتانيا، مبرزة أنها ستكون إلى جانبها للمشاركة في تجسيد الاستراتيجية الوطنية للتشغيل.

وشهد الحفل تقديم عروض عن طبيعة التدريب وما اكتسبه المشاركون من خبرات ستساعد في تسليط الضوء على المكاسب المهنية المختلفة التي كان التكوين قادرا على إحداثها، كما تم خلال الحفل تقديم شهادات تقديرية للمشاركين في اعمال الدورة.

حضر الحفل معالي وزير الزراعة السيد آدما بوكار سوكو، ومعالي وزير التنمية الحيوانية السيد محمد ولد اسويدات، إضافة الى الأمين العام لوزارة التشغيل السيد شيبة حبيب سيدي مولود.