روسيا تستضيف اجتماعاً للفصائل الفلسطينية لبحث ملف المصالحة
الثلاثاء, 03 يناير 2017 12:28

altقال كايد الغول عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، الثلاثاء، إن عدداً من الفصائل الفلسطينية، ستتوجه إلى العاصمة الروسية 

موسكو منتصف الشهر الجاري، لمناقشة ملف المصالحة.

وقال الغول في تصريح لوكالة الأناضول للأنباء، إن معهداً روسياً (معهد أبحاث ودراسات) وجه دعوة للجبهة الشعبية ولعدد من الفصائل (قال إن من بينها حركتي حماس وفتح)، لاستضافة ممثلين عن الفصائل الفلسطينية، من أجل استطلاع آرائهم حول إنهاء أزمة الانقسام الفلسطيني.

وأضاف إن المعهد سيجري مباحثات مع الفصائل، كمقدمة لإجراء حوار وطني بين الفصائل، ورفع تقرير للقيادة السياسية الروسية من أجل التعامل مع ملف المصالحة الفلسطينية.

وأكد الغول أن موعد اللقاء في موسكو سيكون يوم 15 الشهر الجاري، على مدار ثلاثة أيام.

وتوقع القيادي في الجبهة، أن يلتقي وفد الفصائل الفلسطينية مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.

ولم يتسن الحصول على رد من حركتي فتح وحماس، حيال ما أورده الغول.

ويسود الانقسام السياسي والجغرافي أراضي السلطة الفلسطينية، منذ منتصف جوان 2007، في أعقاب سيطرة حماس على قطاع غزة.

ولم تُكلّل جهود إنهاء الانقسام الفلسطيني الداخلي، بالنجاح طوال السنوات الماضية، رغم تعدد جولات المصالحة بين حركتي فتح وحماس (أكبر فصيلين على الساحة الفلسطينية).

وأفادت وكالة تاس الروسية للأنباء، أمس (الاثنين)، إن موسكو ستستضيف اجتماعاً لممثلين عن حركتي فتح وحماس الفلسطينيتين، في 15 من جانفي الجاري.

وأوضحت الوكالة، أن الاجتماع يأتي في إطار مساعي تحقيق المصالحة بين أكبر حركتين على الساحة الفلسطينية، وذلك بالتزامن مع مؤتمر باريس الدولي للسلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وكان المبعوث الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا، ميخائيل بوغدانوف، قد قال في جوان الماضي، إن الانقسام بين الفلسطينيين "عامل سلبي آخر يعرقل التقدم نحو السلام".

وأوضح بوغدانوف، أن بلاده تعمل على تحقيق المصالحة، "حتى يتمكن الفلسطينيون من إجراء مباحثات عبر وفد موحد"، الأمر الذي وصفه بـ"المهمة ذات الأولوية".

وكانت فرنسا اقترحت مطلع العام الماضي، عقد مؤتمر دولي للسلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، بمشاركة 70 دولة، وحددت، لاحقاً، منتصف ديسمبر الماضي موعداً له، قبل أن تؤجل الموعد إلى منتصف جانفي الجاري.

إعلان

 

 

الفيس بوك


Face FanBox or LikeBox

فيديو

البحث