الأئمة مواطنون وليسوا أجانب / الشيخ سيدي عبد الله

الإمام أي إمام هو مواطن موريتاني، يحمل الجنسية الموريتانية، ومعنيٌّ بشؤون وطنه، ويشارك كغيره في الانتخابات والاستفتاءات، ويدفع الضرائب ..
و إذا كانت قضية العلم والنشيد قضية وطنية، فهو كغيره حقيق بالحديث عنها وإبداء الرأي فيها .. ومتى كانت خطب الجمعة منذ صدر الاسلام الى اليوم غير معنية بشأن الدولة والناس؟..
دعوا عنكم الكيل بمكيالبن .. فكم من إمام عندنا مدح النظام وهاجم من رفضوا المشاركة في مسرحية الحوار الأخير ولم نسمع منكم امتعاضا، كما لم تصدر منكم نصيحة لهم بالابتعاد عن السياسة...
أنتم هم من يسيس القضايا الوطنية على مقاسه وحسب مزاجه ...
العلم والنشيد والدستور ملفات وطنية وليست سياسية .. والأئمة مواطنون وليسوا أجانب .. والدعوة إلى فصل الدين عن شأن الدولة وقضاياها إقصاء وشوفينية عمياء ...

نقلا عن صحفة الدكتور الشيخ سيدي عبد الله على الفيسبوك

القسم: