القضاء يقرر النطق في قضية الصحفي موسى بهلي بعد اسبوعين من اليوم

 

 

قرر رئيس الغرفة الجزائية بمحكمة انواكشوط الغربية تمديد التأمل في قضية شكوى النقيب ولد الداه ضد الصحفي موسى بهلي الى يوم 18 من الشهر الجاري ..

وكانت المحكمة قد عقدت جلستها العادية اليوم للنظر في عدد من القضايا من بينها القضية رقم النيابة 16/2021 التي يتهم فيها الاعلامي ولد بهلي بنشر معلومات كاذبة بعد شكوى تقدم بها ضده زميله نقيب الصحفيين محمدسالم ولد الداه يتهمه فيها بالقذف والافتراء بعد أن كتب على صفحته معلومات تتعلق بصفقات زعم ان ولد الداه ابرمها مع يهودي من جهة وامراتي من جهة اخرى كسب من خلالها 60الف دولار،وقد طلبت المحكمة  من بهلي تقديم ادلته حول المعلومات ، لكنه رد بان الموضوع جاء كردة فعل ،الا ان ولد الداه طلب امام المحكمة من المتهم تقديم ابسط دليل مكتوب او صوتي صادر منه ضد أي كان  احرى هو نفسه...مختتما مرافعته بطلب المحكمة تطبيق القانون المناسب مع الزام المعني تعويضه أوقية رمزية.

النيابة خلال مرافعتها طلبت من المحكمة اصدار حكم بالسجن سنة نافذة ضد ولد بهلي .