تساؤلات حول اسباب تعطيل مسطرة تزوير تتعلق بالموثق أحمد امبارك وآخرين معه

 

أحالت الشرطة قبل اسابيع مسطرة تزوير خطيرة تتعلق بقيام ثلاثة موثقين بتوثيق عقود بيع سيارات لوكالات تأجير دون حضور ملاكها ،وهو مامكن المتحايل ببيع السيارات لاشخاص آخرين اصبحوا ضحايا ،ولازال المتهم الرئيسي في وضعية فرار،وقد استفرب البعض تعامل القضاء مع القضية بالجدية اللازمة ، ما أثار الكثير من التساؤلات حول الغرض من  تجزئة العدالة ..

وكانت الشرطة القضائية قد فتحت بحثا ابتدائيا حول ارتكاب ثلاثة موثقين هم السنهوري واحمد امبارك وموسى  لعملية تزوير عقود بيع ،حيث احالت المسطرة الى القضاء قبل أن تدخل نفقا مظلما.