واشنطن تقدر الدور المغربي في القدس.. والملك يقيم مأدبة إفطار على شرف مستشار ترامب

 

 

 

أقام العاهل المغربي, الملك محمد السادس, مرفوقا بولي العهد الأمير مولاي الحسن, أمس الأول بالإقامة الملكية بسلا، مأدبة إفطار على شرف جاريد كوشنير المستشار الرئيسي لرئيس الولايات المتحدة الأمريكية، الذي يقوم بزيارة للمغرب.

 وكان الملك قد أجرى، قبل ذلك، محادثات مع جاريد كوشنير همت تعزيز الشراكة الاستراتيجية العريقة والمتينة ومتعددة الأبعاد بين المغرب والولايات المتحدة، وكذا التحولات والتطورات التي تشهدها منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط.

وكان كوشنير قد وصل الرباط مبعوثا الرئيس الامريكي دونالد ترامب, نظرا للدور الكبير الذي يلعبه أمير المؤمنين, الملك محمد السادس, في حماية المقدسات الفلسطينية باعتباره رئيسا للجنة القدس المنبثقة عن المؤتمر الإسلامي.

ولأن الإدارة الأمريكية تدرك أهمية الدور المغربي فقد بدأ مستشار ترامب, جاريد كوشنير, جولته في المنطقة بالرباط, وذلك لبحث سبل إحياء عملية السلام.

وحضر مأدبة الإفطار عن الجانب الأمريكي دجايزون غرينبلات الممثل الخاص للمفاوضات الدولية، وعن الجانب المغربي مستشار الملك  فؤاد عالي الهمة، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي  ناصر بوريطة.