الحكومة تطلق حملة رقابة حضرية واسعة النطاق

أعلن المستشار الفني لوزيرة الاسكان و العمران و الاستصلاح الترابي وان بيران ان الحكومة عازمة على القيام بتفعيل آليات الرقابة الحضرية من خلال بسط كافة فرقها على المناطق التي شهدت فوضى و انتهاك للنظم العقارية. 

و أكد المستشار في حلقة حوارية بثتها قناة الموريتانية مساء اليوم الثلاثاء انه لوحظ منذ أشهر اعتداء بعض "المحتالين" على الساحات العامة و الفضاءات المخصصة للتجهيزات العمومية. 

و قال وان بأن الحكومة وضعت آليات تنفيذية من أجل بسط الرقابة الحضرية على كافة أحياء العاصمة نواكشوط، حيث سيتم هدم البنايات الموجودة في أماكن غير شرعية و غير مرخصة، و استعادة القطع الأرضية المنتهكة. وفق تعبيره. 

من جانبه أعرب المدير العام للعمران و الاسكان يحيى ولد ببانَ، بأن فرق الرقابة الحضرية جاهزة و قامت بتحديد كافة المناطق التي سُجل الاعتداء عليها في الأشهر الماضية. 

و دعا ولد ببانَ المواطنين إلى المساهمة في هذه العملية من خلال تفعيل دور المواطن الرقيب الذي يساعد في الرقابة على المساحات العمومية المخصصة لصالحه. 

و كانت وزراة الاسكان قد نشرت في بيان سابق انها لاحظت قيام بعض الأفراد بتجزئة الاقتطاعات الريفية في المحيط الحضري لمدينة نواكشوط، خصوصا محور نواكشوط - اگجوجت، و بيع بعض القطع الأرضية المتأتية من هذا التقطيع ، مشيرة إلى ان هذا يعد انتهاكا سافرا للنظم المعمول بها.

القسم: