مقابلة حصرية مع السيد أحمد ولد أسقير رئيس الإتحادية الوطنية لرابطة آباء التلاميذ والطلاب

في إطار الاستعدادات من طرف السلطات العمومية ممثلة في وزارة التهذيب الوطني وإصلاح قطاع التعليم والتكوين المهني ومن أجل إنارة الرأي العام على كيفية إجراء الإفتتاح في ظروف آمنة رأينا نحن القيمون على موقع الخبر الساخن إجراء مقابلة مع قطاع يسهر على دعم ومسايرة العمليةالتربوية بالتعاون مع القطاع الوصي خصنا السيد أحمد ولد أسقير رئيس الرابطة الوطنية لآباء التلاميذ بمقابلة لإنارة الرأي العام حول دور هذه الرابطة في تحقيق الأهداف التربوية في ظل جائحة كورونا

السؤال الأول: من هو رئيس رابطة آباء التلاميذ؟

الرئيس : أنا أحمد ولد أسقير رئيس الاتحادية الوطنية لرابطة آباء التلاميذ والطلاب وكنت سابقا أمينها العام منذ 2013 وفي إطار المؤتمر الثالث لهذه الرابطة 2019 تم انتخابي رئيسا لهذه الرابطة.

الخبر الساخن :ما هو دور هذه الرابطة في العملية التربوية ؟

الرئيس : شكرا جزيلا على هذا السؤال ؛من المعروف أن دور الرابطة هو دور تحسيسي وهو الهدف الأول لها ؛كذلك مراقبة التلاميذ والتنسيق الدائم مع هيئات التدريس من أجل المحافظة على نجاح العملية التربوية 

الخبر الساخن: ما هو التعريف الكامل للرابطة ؟

الرئيس : تأسست هذه الرابطة سنة 2008 وتضم جميع رابطات آباء التلاميذ على مستوى الوطن وتسيرها هيئات قيادية وقاعدية تتمثل في مكاتب محلية منتخبة وكذلك مكاتب مقاطعية وجهوية وهذه المكاتب يسيرها مكتب تنفيذي وطني منتخب أيضا عن طريق المؤتمر الوطني ويسير هذه الهيئات أشخاص انتخبوا عن طريق الانتساب.

الخبر الساخن : هل من كلمة أخيرة توجهها للآباء والسلطات العمومية والشركاء

الرئيس : أود أن أشير إلى أن السلطات تحرص دائما على الأخذ برأي الاتحادية في إطار التنسيق المشترك فيما يخص البرامج التربوية وأوجه نداء إلى جميع أولياء التلاميذ وآبائهم والأوصياء عليهم للمشاركة في جميع السياسات الهادفة والمتعلقة أساسا بأبنائهم وأشير هنا إلى أن دور الآباء في هذه العملية هو دور مهم جدا ونحن مستعدون دائما للتنسيق معهم في كل شأن من شؤون العملية التربوية سبيلا إلى إنجاحها 

الخبر الساخن : شكرا لكم السيد الرئيس.