وزير التهذيب: تأهيل المعلم وتحفيزه يشكل بوابة رئيسية للإصلاح التربوي

 

وزير التهذيب الوطني والتكوين والإصلاح محمد ماء العينين ولد أييه

وزير التهذيب الوطني والتكوين والإصلاح محمد ماء العينين ولد أييه

قال وزير التهذيب الوطني والتكوين التقني والإصلاح محمد ماء العينين ولد أييه، إن تأهيل المعلم وتحفيزه ونشر مبادئ العدالة والشفافية في التسيير الإداري يشكلان بوابة رئيسية في إطار عملية إصلاح منظومتنا التربوية.

 

وأوضح خلال افتتاحه ورشة تكوينية حول عملية تعزيز برامج الحلقة الأولى من التعليم الأساسي، أن الأساس الحاضن لمقاربات الإصلاح مهما تعددت تبقى دائما البرامج التربوية.

 

وأشار محمد ماء العينين ولد أييه إلى أن البرامج التربوية هي خلاصات ما يريده المجتمع من المدرسة فهي تجسيد لقيمه وهويته ورؤيته كما أنها أداة لتطوير الذات وتحقيق الرفاه الاقتصادي وتعزيز اللحمة الوطنية.

 

وأضاف أن تحيين برامج الحلقة الأولى من التعليم الأساسي وتطويرها وإغنائها في أفق مراجعة شاملة للمنظومة التربوية يمثل لبنة أولى في طريق تجسيد الإصلاح المنشود على اعتبار أن تلك الحلقة هي الأساس الذي عليه سيتم تشييد مدرسة جمهورية قادرة على تحقيق مثل الجمهورية.

 

وقال وزير التهذيب محمد ماء العينين ولد أييه، إن عملية تمحيص وإثراء البرامج لباقى الحلقات ستتوالى وفق تدرج يراعى التتالي الزمني للمستويات الدراسية.